أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار الوزارة / وزير التربية والتعليم يترأس اجتماع أعضاء المجلس الأعلى للأمناء والآباء والمعلمين

وزير التربية والتعليم يترأس اجتماع أعضاء المجلس الأعلى للأمناء والآباء والمعلمين

وزير التربية والتعليم يترأس اجتماع أعضاء المجلس الأعلى للأمناء والآباء والمعلمين لمتابعة استعدادات العام الدراسى الجديد 2021/2022

ترأس الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، اليوم، اجتماع المجلس الأعلى للأمناء والآباء والمعلمين على مستوى الجمهورية؛ لمتابعة استعدادات العام الدراسى الجديد 2021/2022، ومناقشة عدد من القضايا التعليمية المختلفة، وذلك بديوان عام الوزارة.

وفي بداية الاجتماع رحب الدكتور طارق شوقى، بأعضاء المجلس، مؤكدًا أن المجلس هو الممثل الشرعى لأراء أولياء الأمور والمعلمين، مشيدًا بدورهم في التغلب على العديد من مشكلات العملية التعليمية والمجهودات المبذولة لإنجاح منظومة التعليم الجديدة.
وقال شوقي، إننا مستمرون في التغيير لتحسين جودة التعليم بتدريب وتأهيل المعلمين والطلاب في العام الدراسى الجديد بصورة أقوى، مشددًا على أن الوزارة تستهدف أن يكون هذا العام حضوريًا، لسد الفجوة التعليمية عند الطلاب والتى تسببت فيها جائحة كورونا خلال العامين السابقين.
وأشار الوزير إلى أن الدولة مهتمة بانتظام العام الدراسى الجديد وإعادة العملية التعليمية، خاصة الطلاب من رياض الأطفال وحتى الصف الرابع الابتدائي، لإتاحة الفرصة لأطفال هذه الصفوف أن يتعلموا في المدارس، بالإضافة إلى حضور جميع الصفوف التعليمية الأخرى واستكمال المناهج التعليمية.
وأضاف الوزير أن التطوير الأساسى الذى يحدث فى بناء المناهج الجديدة من مرحلة رياض الأطفال إلى الصف الرابع الابتدائى هدفه إكساب الطلاب عدة مهارات منها المهارات المهنية والتكنولوجية، وترسيخ القيم والأخلاق وتنمية حب الاطلاع، والبعد عن الحفظ والتلقين، مؤكدًا على أن دور المعلم فى تحفيز الطلاب على التعلم هو أهم دور فى المنظومة.
واستكمل الوزير بأن امتحانات الثانوية العامة لهذا العام إلكترونية، وأنه تم تأسيس بنية تحتية قوية، ويتم تطويرها بشكل دورى ومستمر.
وشهد اللقاء مناقشة الاستعدادات للعام الدراسى الجديد، ومناقشة تقارير السادة أعضاء المجلس الأعلى بشأن العمل بالمديريات التعليمية.
ووجه الوزير أثناء الاجتماع بإنشاء صفحة رسمية خاصة موثقة بالمجلس لتكون هى القناة الشرعية لنبض وأصوات وآراء أولياء الأمور، والذى يعتد به فى الأمور الخاصة بالعملية التعليمية، مع وجود حملة إعلامية لتوعية أولياء الأمور بضرورة انتظام الطلاب فى المدارس، وجمع الآراء والاستفسارات التى تخص المنظومة التعليمية.
وأكد الدكتور طارق شوقى أن هناك جولات ميدانية خلال العام الدراسى الجديد فى مختلف المحافظات لمتابعة انتظام العملية التعليمية بوجود أعضاء المجلس، مشيرًا إلى أنه سيتم استهداف المحافظات لتبادل الحوار مع عناصر العملية التعليمية والرد على الاستفسارات.
ومن جانبه أكد الدكتور رضا حجازى نائب الوزير لشئون المعلمين على أن الوزارة حريصة على انتظام العام الدراسى الجديد حضوريًا، وانتظام المعلمين،مشيرًا بأن هناك تعليمات مشددة للمديريات التعليمية باتباع الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا، وتم توجيه مديري المديريات باتباع نظام تقسيم الفترات، لتطبيق التباعد بين الطلاب، للمحافظة على صحة الطلاب والمعلمين.
ومن جهته أكد المهندس أحمد كمال رئيس المجلس الأعلى للأمناء والآباء والمعلمين، على دعم المجلس الكامل لاستراتيجية الوزارة بوجه عام ورؤية الدكتور الوزير بشأن تطوير العملية التعليمية، مشيرًا إلى أن المجلس فى جميع المحافظات يقوم بمتابعة الاستعدادات للعام الدراسى الجديد، والعمل لن يتوقف لتوصيل رسالة العلم الحقيقية.
حضر اللقاء الدكتور رضا حجازى نائب الوزير لشئون المعلمين، وإلهام إبراهيم رئيس قطاع الخدمات والأنشطة التربوية، والمهندس أحمد كمال رئيس المجلس الأعلى للأمناء والآباء والمعلمين، والدكتورة إيمان حسن المدير التنفيذي للمجلس، ورئيس الإدارة المركزية للأنشطة الطلابية، والدكتور عمرو الدسوقى أمين المجلس ومدير عام التربية الاجتماعية، وأعضاء المجلس بمختلف المحافظات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *